تجربة بنك الفقراء

تجربة بنك الفقراء

المؤلف: د. مجدي سعيد

مستوى الكتاب: متوسط

نوع الكتاب: اقتصادي – اجتماعي

فكرة الكتاب: التحدث عن تجربة اقتصادية .. تنموية .. انسانية و اجتماعية طبقت فعليا على أرض الواقع في أحد أفقر المناطق.. في العالم /بنقلاديش  لمساعدة الطبقة الاجتماعية المعدمة الغير ممكن تحصيل الضمانات منها هو أمر بالغ الصعوبة وتحدي كبير أشبه بالمغامرة .. و كيف ساعدتهم على النهوض بحياتهم وكفاية أنفسهم سبل المعيشة وما يزيد أحيانا ♥♥

المميز في الكتاب: بالرغم من أن الكتاب يحكي تجربة اقتصادية تنموية لمصرف أنشئ لخدمة المجتمع بما فيه من سياسات وقروض وتحصيل.. إلا أن لغة الكتاب بسيطة وواضحة ولا تتطلب أي معرفة مسبقة بالنظريات الإقتصادية أو المالية.. كل الأرقام واضحة وبسيطة على شكل نسب مئوية لوضع القارئ في الصورة ولفهم مدى التطور المجتمعي خلال فترة التجربة و دون أن يشعر القارئ أنه انغمس في علم الأرقام المصارف حيث لا يجد نفسه ..

عدد الصفحات:  272

تقييمي للكتاب: ٤ من ٥thumb up emoji

رأيي في الكتاب .. cute-coffee-cup-icon-png-2

قرأت الكتاب مرتين .. و كتبت رأيي فيه مرتين .. المرة الأولى كانت عام 2011 , والأخرى في عام 2017 واكتب رأيي فيه للمرة الثانية ..

بنفس الدهشة .. بنفس التأثر ..  للمرة الثانية.. بنفس الحماس لإتمام التجربة وإن كنت قد عرفتها مسبقا ..

سألت السائق البنقلاديشي عن بنك جرامين , وعن محمد يونس وأبدى حماسا و بعض التحفظات ..

الكتاب يوثق الأرقام والإحصائيات بشكل واضح وغير مفصل بحيث يجعل الصورة أكثر قربا من القارئ وبدون أن يضيع الهدف منه في شرح الرؤية التنموية القائمة من قاع مجتمع فقير .. وكيف امتلكت هذه الفئة 94% من أسهم البنك من خلال قروض متناهية الصغر..

تحدث الكاتب عن نشأة البنك .. وتجربة عظيمة لدكتور في علم الإقتصاد/محمد يونس  من توظيف ما تعلمه  في خدمة بلاده/ بنقلاديش ..أو بعبارة أدق لمن هم في حاجة فعليه لمد يد العون في بلاده  ..

.. عن شروط البنك للمقترضين .. بنود العقود..  أسباب نجاح البنك .. الضمانات .. القروض .. المشاريع .. السداد .. وكل ما لم يكن ليعرفه إلا أصحاب رؤس الأموال.. نقل تلك المعرفة و التجربة إلى تلك الطبقة المغمورة في القاع .. فحولهم من أناس تفتقد حتى الأمل في الحياة الكريمة إلى أصحاب مشاريع صغيره بمستوى معيشي مُرضي .. كل ذلك بطريقة لا تتطلب أي معرفة مسبقة في العلوم المالية أو الإقتصادية ..

من أكثر الأمور اللتي لفتتني في الكتاب حديثه في الفصل الثالث من الكتاب حول التركيز على النساء فكن الفئة المستهدفة بالدعم والإقراض في بنك جرامين بالدرجة الأولى حيث أن ٩٧٪ من المقترضين من النساء ولا تزيد نسبة الرجال عن ٣٪ من مجموع المقترضين ..

ويبرر الكاتب سياسة بنك جرامين في التركيز على النساء كقوة للعمل والإستحقاق لنواحي عديدة..

حيث أن النساء الفقيرات -وخصوصا في الدول الفقيرة- يتعرضن لضغوط فوق فقرهن تسلبهن الإرادة والحياة فعلاوة على الفقر فإنهن يتعرضن لظروف اجتماعيه كهجر الأزواج والطلاق مما يجعلهن أحوج للدعم من الرجال ..

كما أن جهود النساء في توفير الحاجات الأساسية للعائلة في الحياة كالأكل والمسكن واللبس النظيف كان أكثر جدية من الرجال .

ويرى بنك جرامين أن أولويات النساء من الدخل مختلفة عن الرجل ففي حين تستثمر المرأة الدخل لتحسين حياة الأسرة فإن الرجل قد يفضل اشباع رغباته الشخصية على قائمة الأولويات .

ويرى محمد يونس من خلال بنك جرامين أن المرأة تستطيع تحقيق دخل جيد من خلال دعمها لعمل أعمال منزلية والإستفادة منها من خلال بيعها أو اعادة تدويرها خيرا من الرجال.

كما تحدث البنك عن سياساته الإقليمية مع المستفيدين والموظفين ..  بلغة بسيطة وتجربة قريبة من القلب والحلم ..

الكثير حول تجربة بنك جرامين -بنك الفقراء-  وثّقه الكاتب وتحدث عنه بطريقة واضحة وقريبه للقارئ

الكتاب حلم ..نظرة مختلفة لمن هم في القاع كأحق الناس بالدعم والتنمية.. تجربة مثيره للحماس والرغبة في معرفة المزيد ..

كتاب جميل أنصح بقراءته للمختص وغير المختص ♥♥

ملاحظة .. أتوقع الكتاب ممكن يكون موضوع جميل للبحث لطلاب وطالبات التخصصات المالية والإقتصاد واداراة الأعمال 🙂

رأيي في الكتاب على الgood reads
بنك الفقراء

قرآءة ممتعة••

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s